04 March 2007

ما أسعد الجنود


* أنا قضيت أحسن جمعة و سبت في حياتي اليومين اللي فاتوا ,نشر القصيدة أحد الأسباب , و النهاردة حاسس إني مش عايز أحكي أو أكتب عنه أي شئ , عاوز أسيبه كده بشحنته الكاملة جوايا , طرد مغلق من السماء , بس ممكن أقولكم عن إمبارح إني قريت فاتحتي على سوسن ...ألف مبروك يا محمود يا عزت







أسعدُ مخلوقات اللهِ الأرضيةِ
الجنودُ..
حاملو المؤن و الذخيرة
مصفّحو الرأس
منقذو البشريةِ من النسبية و العاطلين ْ


الجنودُ
يأكلون في الخوذاتِ ,
يستحمون صباحا , و يعلقون الملابس على الفوّهات ْ
الجنودُ
يصلون يوميا ,
و يعرفون الأشرار في الصور و في المطويات الإرشادية ْ
يتدربون على التصويب يوميا , ويوجد عدوٌ واحد للجنود
عدوٌ واحد و صلاة ٌواحدة و أوامرُ واضحة ْ
مساءً
ينام الجنود ُ مبكرا , و في الصباح
يستعد الجنود للموتِ بأذهان صحوةٍ و وجوهٍ حليقة ٍ بعنايةْ
يعرفُ الجنود المطلوب و المحددْ
يعرف الجنود الواضح و المفروض ْ
الجنودُ ,
يحبون الله و الأخيار و ما يقرر القائدُ
_أو من ينوب عنه ْ_
الجنود يسمعون الخطب الطويلة لأجل المقطع الأخير ؛
يتناولون البنادق َ أم يتركونها الأن..
الجنودُ
لديهم الفضيلة الفارقة ؛ لا يقرأون الشعر , يقرأون فقط ما يكتبه الجنود الشعراء
_أغلب الشعراء سفلة , و ليس لديهم أوامر و اضحة ْ _
الجنود ُ أيضا , مخلصون للزوجات , أقوياء في الفراش
أوفياء و صريحون
يؤمنون بما يؤمن به الكل و يعرفون أنه لا وقت لمناقشة ذلك
الوقت للبنادق المعلقة و الفوهات النظيفة و البزات المموّهة..
الجنودُ
يطفئون النور ليناموا , و فوراً
لا تعنيهم المراجعة , و مرتاحو البال
الجنود
يموتون غدا أو بعد غد
و يذهبون إلى الجنة
ما أسعد الجنود..


أخـــبار الأدب *

أفـــُـــــق


37 comments:

haisam (jarelkamar) said...

حلوه قوي يا محمود
..
جيت عالجرح بقالي اسبوع مش بتعامل غير مع عساكر و ظباط .. ده غير الهستيريا اللي حوالينا بسببهم
..

عجبني المقطع ده جدا :

يحبون الله و الأخيار و ما يقرر القائدُ
_أو من ينوب عنه ْ_
الجنود يسمعون الخطب الطويلة لأجل المقطع الأخير ؛
يتناولون البنادق َ أم يتركونها الأن..

bluerose said...

"الجنود يسمعون الخطب الطويلة لأجل المقطع الأخير ؛
يتناولون البنادق َ أم يتركونها الأن"

صدقت فعلا
هم لا يحتاجون لأي مبررات للأمر , هم ينفذونه ايا كان :))

جميلة يا محمود

Pianist said...

القصيدة كلها رائعة عجبني جدا امتلاكك للفكرة وتمسكك بيها للنهاية
القصيدة ماهربتش مع انها ممكن تاخد الواحد معاها لسكك تانية بالاستطراد بس انت كنت حاكمها حلو اوي

ده غير ان الفكرة مرعبة اصلا
اهنيك
:)

محمد أبو زيد said...

قصيدة رائعة يا صديقي
الواحد منذ بداية الحرب وهو يفتش عن كتابة تليق بالحدث
أخيرا وجدتها

المهدي said...

انت اشاعر قوي جدا جدا جدا جدا


اول مرلي اجد شاعر يملك هذا الفكر انا بستأذنك احطها باسمك في مدونتي؟؟؟؟
http://endegypt.blogspot.com/



أرجو ان ترد عليه يا
....................

المهدي said...

ارجوك ان ترد عليه

http://endegypt.blogspot.com

منار منجد said...

ربما بنظرة إلى النص من الناحية الأخرى..
أظننا جميعاً جنود..
أو معظمنا..


نص رائع
لك تقديري

إ بـ ر ا هـ يـ م said...

جميله جدا يا دكتور .. مش عارف بالظبط الاسلوب ده بيتسمي ايه في لغة الادب بس انا بحب الاسلوب ده جدا .. بحس انه نوع من السخريه علي الواقع المؤلم
اهنيك

Mohamed Mehrez said...

جميلة اوي يا محمود
الفكرة رائعة جدا

"لا يقرأون الشعر , يقرأون فقط ما يكتبه الجنود الشعراء"

احمد فوزى said...

آمن بقضية واحدة و كن شخصا ضيق الأفق إلى أقصى حد , واحمل سلاحك و مت في أي معركة
ذلك أفضل بكثير

مـحـمـد مـفـيـد said...

قصيده رائعه معبره عن الوضع الحالي وكم كانت صادقه في التعبير وبراحتك يا عم محمود

shabaskandrany said...

قصيدة اكثر من رائعة

Guevara said...

شيك جداً جداً جداً

ممتع

هيثم محفوظ ملحن و مغنى said...

أنا كنت مرتاح قوى فى أول القصيده
فى فيلم البرىء كان بتكلم عن عساكر الأمن المركزى اللى آخرهم يضربوا بنت فى مظاهره عشان ظباطهم مفهيمنهم إن البنات اللى بشاركوا فى المظاهرات دول ساقطات و العساكر دول غلابه و جهله
إنما عايز تفهمينى إن عساكر المارينز الأمريكى أو بريطانيا أو
جنود إسرائيل كده!!!!!!!!!!!
أما اللى إنت كاتبه فى البوست اللى قبل ده عن حزب الله فتعليقى إنه مش عايز أغلط فيك

محمد أبو الفتوح said...

(لازم تعيش المقاومه)
الله يرحمك يا آبا فؤاد حداد
تعالى شوف ولادك بيعقوق لحد فين

Hope said...

أسعدُ مخلوقات اللهِ الأرضيةِ
الجنودُ
Not really
The soldiers go through hell in war.
But still a beautiful poem.

Dananeer said...

لولولولوىىىىىىى

الف مبروك يافندم
و يارب يسعد ايامكم
و تملاها شعر و وياك سوسن

مختار العزيزي said...

القصيدة تذكرني بشعراء الحرب العالمية الأولي، الجنود الشعراء دول كانو بيكتبوا درر ولو اكتفي باقي الجنود بقراءة ما يكتبه الجنود الشعراء لوضعوا بنادقهم في الخنادق وردمو عليها. في شاعر يهودي اسمه سيجفريد ساسون كتب بنفس اللغة الساخرة عدة قصائد. وشاعر آخر اسمه ويلفريد أوين كتب قصيدة اسمها " اللقاء الغريب" عن لقاء بينه وبين أحد الجنود الأعداء في جهنم>

وطبعا كان في جنود شعراء بيكتبوا شعر وطني حماسي.ولكن
في قصيدة ساخرة كتبها ساسون بعنوان "هم" وهي موجعة فعلا
http://www.oucs.ox.ac.uk/ltg/projects/jtap/tutorials/intro/sassoon/they.html


The Bishop tells us: 'When the boys come back
'They will not be the same; for they'll have fought
'In a just cause: they lead the last attack
'On Anti-Christ; their comrades' blood has bought
'New right to breed an honourable race,
'They have challenged Death and dared him face to face.'

'We're none of us the same!' the boys reply.
'For George lost both his legs; and Bill's stone blind;
'Poor Jim's shot through the lungs and like to die;
'And Bert's gone syphilitic: you'll not find
'A chap who's served that hasn't found some change.
' And the Bishop said: 'The ways of God are strange!'

hOby said...

قريت فاتحتي على سوسن وألف مبروك يا محمود يا عزت.. بجد ألف مبروك وربنا يجمعكم دايما على خير..
بالنسبة للقصيدة فاعجبتني اوي ناس بتعيش بشرف اوي وبتموت بشرف اوي برضه!

bani-adam said...

جامده جدا يا محمود
و الف مبروك انها نزلت في اخبار الادب
بجد انت شاعر جميل
و مبروك كمان علي قرايه الفاتحه
كل سنه و انت طيب.

غادة said...

قصيدة جميلة يامحمود ياعريس .اولا مبروك على الخطوبة انت ومنى,وثانيا على نشر القصيدة فى الجرنان

m shalaby said...

gamda awi elqasida we mo3abera we alf mabrouuuuuuuk ya doctor.

رانيا منصور said...

محمود !
يعني "سوسن" حد بجد!
ألف ألف مبروك جداً خالص
بجد ضربتني بفرْحة !

القصيدة..
قليل اعجب قصيدة من النوعية دي
بس فعلا يا محمود
أسلوبك
وفكرتك المتجددة دايماً عالأقل ليا
تجبر الواحد انه يستمتع

حلوة بجد
الله يكرمك يا شيخ!

rasha said...

الف مبروووووووووووووك يا محمود ومبرووووووك كمان لمصطفي

نيرمين مفيد said...

الف مليون مبروك يادكتورمحمود انت ودكتور مصطفى بجد انا فرحتلكم من كل قلبى لما ماما قالتلى ربنايسعدكم يارب وياريت تبلغ تهنئتى لمصطفى وعمتو وعمو ايضا اما بالنسبه للقصيده فلن اقول انك مبدع حقا ربنا يقويك ودايما تسعدنا بكتاباتك
بنت خالك
ام عهد

إبـراهيم ... معـايــا said...

ألف مبروووووكـــ يا محموود ، وألف مبروووكـــ ياااا (سوسن) ...حـد بجد :)






وتحياااااتي

كراكيب نـهـى مـحمود said...

أنا شفتها فعلا في العدد اللي فات
تسلم ايدك
احب كمان اهنئك بالاصدار الثامن لدار سوسن

إبـراهيم ... معـايــا said...

طيب أنا بقى داخل تاني أقول أجمل حاجة ف النص ده فلسفته وتهكمه


راااائع كمـــا أنت يا ابن عزت

Anonymous said...

مبروك يا محمود :)



ولاء

ام عبدالله said...

السلام عليكم
الف مليون مبروك يامحمود الف مليون مبروك يامصطفي

Mohamed Mehrez said...

الف الف مبروك يا محمود
القصيدة انا قرأتها قبل كده زمااااااان
انما الفاتحة بصراحة لسة مقرأتهاش
:D
أدعي لي يا باشا
انتم السابقون ونحن إن شاء الله بكم لاحقون

مبروك كمان مرة يا جميل

go3d said...

ألف مبروك على نشر القصيدة بس هيه فعلا تستاهل
من الجيد فى كل الأوقات انك متكونش عارف حاجة ان تكون حياتك محدودة وواضحة
زى مابيقولو الصوفيين
الجهل عمود الطمأنينة
تسلم أيدك

أحمد الشمسي said...

أول زيارة لمدونتك...
حاليا بضرب نفسي بالجزمة وبخبط دماغي في الحيط...
أنا ازاي ما جتش هنا قبل كده؟

خجل said...

طب والله حلوه

نبيــذ said...

الف مبروك ليك ولمنى يا محمود

wael said...

جميله اوي اوي اوي يا محمود والف مليون مبروك ليك ولسوسن وربنا يكون في عون الحج عزت ولاده جاتلهم حاله غريبه من الجواز المفاجىء ماشاء الله
مبروك تاني

wael said...
This comment has been removed by the author.