27 July 2006

هُــم الآن



يقول الشاعر اليوناني "إيلياس دوريس" :

(أنت لا تعرف أنك هنا

إلا حين تراك على أحداقهم...) *


ألف شكر يا "خالتي" أمل!

و تسلم إيديكم ,


* مفيش شاعر يوناني إسمه إلياس دوريس

5 comments:

أمل إسمـاعيل said...

فيباركك الرب يا ابني يا محمود عزت بيجوفيتش!


على فكرة..
قرعة الشاعر اليوناني المغشوش بتاعك باينه أساسا... عارف ليش؟
مفيش على راسه تاج ورق.. :)


فيباركك الرب يا عزت!!

سامية said...

طب مش تقول يا راجل! مش عيب عليك تفوِّت علينا أمسية زي دي!؟

أعترف بجهلي الشديد.. أنا أصلا ماعنديش أي فكرة ان فيه مركز ثقافي يمني في مصر

محمود عزت said...

فليباركك الرب يا خالتي أمل!
والله أنا حاولت ألبسه تاج الورق ده بس معرفتش!
الأسبوع الهدية لسه ساري المفعول !
إتفضلي
:)



سامية:
والله الموضوع كان بسرعة بسرعة و أنا نفسي مكنتش عارف إني أكيد رايح إلا قبلها بقليل
هو مركز جميل في شارع النيل في الدقي
أكيد بإذن الله لو فيه أي حاجة حنبلغكم يا فندم :)

Sampateek said...

معقول الواحد ميشوفش نفسه و ميعرفش انه موجود الا في عيون الناس؟
شعور مجربتوش لسه
تعالوا عندنا
حملو قومية للتف علي اسرائيل

محمود عزت said...

لما تجربيه حتعرفي إننا عرفنا إننا موجودين لما عرفنا إنهم عارفين إننا موجودين!
حملة حلوة!